الأحد، 31 يناير، 2016

الخاتمة وجداول التاريخ الموازى لبنى إسرائيل والمراجع


الخاتمــــــــة
بنو إسرائيل نشأتهم ونهاية مملكتهم وفق الأيديولوﭽية الأصلية
رُبَّ قائل بأن الوجود الإسرائيلى لا يزال موجودآ حتى اليوم ، ولكننى أرفض هذه المقولــــــــــة تمامآ فلا وجود للأمة الإسرائيلية حتى لو إدعت جماعة من البشر حتى لو كانت ديانــــــــــــتهم يهوديـــة موسوية من إغتصاب أرض كانت فى يوم من الأيام مملكة لبنى إسرائيل .
فقد كان – كما ظهر فى بحثنا- وجودآ لهذه الأمة قويآ وبموجب إعلانات إلهية حتى عـصر السبى البابلى ، ولكن لأن النبوات أفصحت بالوحى المقدس عن دخول الأمم  راجع إشعياء 54
1«تَرَنَّمِي أَيَّتُهَا الْعَاقِرُ الَّتِي لَمْ تَلِدْ. أَشِيدِي بِالتَّرَنُّمِ أَيَّتُهَا الَّتِي لَمْ تَمْخَضْ، لأَنَّ بَنِي الْمُسْتَوْحِـــــشَةِ أَكْثَرُ مِنْ بَنِي ذَاتِ الْبَعْلِ، قَالَ الرَّبُّ.
 2أَوْسِعِي مَكَانَ خَيْمَتِكِ، وَلْتُبْسَطْ شُقَقُ مَسَاكِنِكِ. لاَ تُمْسِكِي. أَطِيلِي أَطْنَابَكِ وَشَدِّدِي أَوْتَادَكِ، 3لأَنَّكِ تَمْتَدِّينَ إِلَى الْيَمِينِ وَإِلَى الْيَسَارِ، وَيَرِثُ نَسْلُكِ أُمَمًا، وَيُعْمـِرُ مُدُنًا خَرِبَةً. 4لاَ تَخَافِي لأَنَّكِ لاَ تَخْزَيْنَ، وَلاَ تَخْجَلِي لأَنَّكِ لاَ تَسْتَحِينَ. فَإِنَّكِ تَنْسَيْنَ خِزْيَ صَــــــبَاكِ، وَعَارُ تَرَمُّلِكِ لاَ تَذْكُرِينَهُ بَعْدُ. 5لأَنَّ بَعْلَكِ هُوَ صَانِعُكِ، رَبُّ الْجُنُودِ اسْمُهُ، وَوَلِيُّكِ قُدُّوسُ إِسْــرَائِيلَ، إِلهَ كُلِّ الأَرْضِ يُدْعَى. 6لأَنَّهُ كَامْرَأَةٍ مَهْجُورَةٍ وَمَحْزُونَةِ الرُّوحِ دَعَاكِ الرَّبُّ، وَكَزَوْجَةِ الصّــــِبَا إِذَا رُذِلَتْ، قَالَ إِلهُكِ. 7لُحَيْظَةً تَرَكْتُكِ، وَبِمَرَاحِمَ عَظِيمَةٍ سَأَجْمَعُكِ. 8بِفَيَضَانِ الْغَضَبِ حَجَبْتُ وَجْـــــهِي عَنْكِ لَحْظَةً، وَبِإِحْسَانٍ أَبَدِيٍّ أَرْحَمُكِ، قَالَ وَلِيُّكِ الرَّبُّ. 9لأَنَّهُ كَمِيَاهِ نُوحٍ هذِهِ لِي. كَمَا حَلَفْـــتُ أَنْ لاَ تَعْبُرَ بَعْدُ مِيَاهُ نُوحٍ عَلَى الأَرْضِ، هكَذَا حَلَفْتُ أَنْ لاَ أَغْضَبَ عَلَيْكِ وَلاَ أَزْجُرَكِ. 10فَإِنَّ الْجِبَــــــــــالَ تَزُولُ، وَالآكَامَ تَتَزَعْزَعُ، أَمَّا إِحْسَانِي فَلاَ يَزُولُ عَنْكِ، وَعَهْدُ سَلاَمِي لاَ يَتَزَعْزَعُ، قَالَ رَاحِمُــــــــكِ الرَّبُّ.
11«أَيَّتُهَا الذَّلِيلَةُ الْمُضْطَرِبَةُ غَيْرُ الْمُتَعَزِّيَةِ، هأَنَذَا أَبْنِي بِالأُثْمُدِ حِجَارَتَكِ، وَبِالْيَاقُوتِ الأَزْرَقِ أؤَسِّسُكِ ،12وَأَجْعَلُ شُرَفَكِ يَاقُوتًا، وَأَبْوَابَكِ حِجَارَةً بَهْرَمَانِيَّةً، وَكُلَّ تُخُومِكِ حِجَارَةً كَرِيمَةً 13وَكُلَّ بَنِيكِ تَلاَمِيذَ الرَّبِّ، وَسَلاَمَ بَنِيكِ كَثِيرًا. 14بِالْبِرِّ تُثَبَّتِينَ بَعِيدَةً عَنِ الظُّلْمِ فَلاَ تَخَافِينَ، وَعَنِ الارْتِعَابِ فَلاَ يَدْنُو مِنْكِ. 15هَا إِنَّهُمْ يَجْتَمِعُونَ اجْتِمَاعًا لَيْسَ مِنْ عِنْدِي. مَنِ اجْتَمَعَ عَلَيْكِ فَإِلَيْكِ يَسْقُطُ. 16هأَنَذَا قَدْ خَلَقْتُ الْحَدَّادَ الَّذِي يَنْفُخُ الْفَحْمَ فِي النَّارِ وَيُخْرِجُ آلَةً لِعَمَلِهِ، وَأَنَا خَلَقْتُ الْمُهْلِكَ لِيَخْرِبَ.
17«كُلُّ آلَةٍ صُوِّرَتْ ضِدَّكِ لاَ تَنْجَحُ، وَكُلُّ لِسَانٍ يَقُومُ عَلَيْكِ فِي الْقَضَاءِ تَحْكُمِينَ عَلَيْهِ. هذَا هُــوَ مِيرَاثُ عَبِيدِ الرَّبِّ وَبِرُّهُمْ مِنْ عِنْدِي، يَقُولُ الرَّبُّ.ومن الواضح أن العاقر كان تعبير عن الأمـــــم الذين لم يكن هناك منهم من دخل فى شركة البنوية لله فى عصر إشعياء لكنه رآهم راجـــــــــــع أصحاح 62 : 10 - 12
10اُعْبُرُوا، اعْبُرُوا بِالأَبْوَابِ، هَيِّئُوا طَرِيقَ الشَّعْبِ. أَعِدُّوا، أَعِدُّوا السَّبِيلَ، نَقُّوهُ مِنَ الْحِجَـــــــارَةِ، ارْفَعُوا الرَّايَةَ لِلشَّعْبِ.
 11هُوَذَا الرَّبُّ قَدْ أَخْبَرَ إِلَى أَقْصَى الأَرْضِ، قُولُوا لابْنَةِ صِهْيَوْنَ: «هُـــــوَذَا مُخَلِّصُكِ آتٍ. هَا أُجْرَتُهُ مَعَهُ وَجِزَاؤُهُ أَمَامَهُ». 12وَيُسَمُّونَهُمْ: «شَعْبًا مُقَدَّسًا»، «مَفْدِيِّي الرَّبِّ». وَأَنْتِ تُسَمَّيْنَ: «الْمَطْلُوبَةَ»، «الْمَدِينَةَ غَيْرَ الْمَهْجُورَةِ».
فلقد شاء الله أن يذيب هذه الجماعة فى وسط سائر الأمم ، لأن الله يدعوا كل الأمم فى العـــــهد الجديد الذى تنبأ عنه الأنبياء ويزيل الكهنوت الهارونى إلى غير رجعة بميلاد الرب يسوع المسيح وصلبه وقيامته كرئيس للكهنة على رتبة ملكى صادق التى هى أعلى وأسمى من رتبة الكهنـــوت الهارونى راجع عبرانيين 7 : 11 - 17
11فَلَوْ كَانَ بِالْكَهَنُوتِ الّلاَوِيِّ كَمَالٌ ­ إِذِ الشَّعْبُ أَخَذَ النَّامُوسَ عَلَيْهِ ­ مَاذَا كَانَتِ الْحَاجَةُ بَعْدُ إِلَـــى أَنْ يَقُومَ كَاهِنٌ آخَرُ عَلَى رُتْبَةِ مَلْكِي صَادَقَ؟ وَلاَ يُقَالُ عَلَى رُتْبَةِ هَارُونَ.
 12لأَنَّهُ إِنْ تَغَيَّرَ الْكَـــــــهَنُوتُ، فَبِالضَّرُورَةِ يَصِيرُ تَغَيُّرٌ لِلنَّامُوسِ أَيْضًا. 13لأَنَّ الَّذِي يُقَالُ عَنْهُ هذَا كَانَ شَرِيكًا فِي سِبْطٍ آخَــــــــرَ لَمْ يُلاَزِمْ أَحَدٌ مِنْهُ الْمَذْبَحَ. 14فَإِنَّهُ وَاضِحٌ أَنَّ رَبَّنَا قَدْ طَلَعَ مِنْ سِبْطِ يَهُوذَا، الَّذِي لَمْ يَتَكَلَّمْ عَنْهُ مُوسَـــــى شَيْئًا مِنْ جِهَةِ الْكَهَنُوتِ. 15وَذلِكَ أَكْثَرُ وُضُوحًا أَيْضًا إِنْ كَانَ عَلَى شِبْهِ مَلْكِي صَادَقَ يَقُومُ كَاهِـــــــنٌ آخَرُ، 16قَدْ صَارَ لَيْسَ بِحَسَبِ نَامُوسِ وَصِيَّةٍ جَسَدِيَّةٍ، بَلْ بِحَسَبِ قُوَّةِ حَيَاةٍ لاَ تَزُولُ. 17لأَنَّهُ يَشْـــــهَدُ أَنَّكَ: «كَاهِنٌ إِلَى الأَبَدِ عَلَى رُتْبَةِ مَلْكِي صَادَقَ».
ولذلك أخبر الرب يسوع تلاميذه قبل صلبه بتلك الأحداث(راجع متى 24،لوقا 21،مرقس 13) التى تبدد فيها هذا الشعب، وإنتهى عصر عبادتهم الهيكلية ،بخراب الهيكل ،وفقدان تابوت العهد مـركز قدس الأقداس أى مركز عبادتهم إلى الأبد ، فقد صار عهد جديد مع الله غير مبنى على إختـــــــيار جنس من الشعوب دون الجنس الآخر بل ضم الجميع له .
لقد لاحظ عزرا كما عرفنا أن الشعب عند عودته من السبى لم يكن يهوديآ نقى العرق من جــــــهة النسب لأمة بنى إسرائيل ، وكان عسيرآ عليه القيام بمهمة إيجاد كهنة من بنى لاوى ، والواقع لم يكونوا حتى الذى إختارهم خلصاء من جهة هذا الإنتماء ، فحاول على قدر طاقته ،
 ولكــن الآن لا يوجد أى عزرا فى الوجود يمكنه من إيجاد لاويين خلصاء لخدمة الهيكل ( بفرض وجــــود تابوت العهد وهو من رابع المستحيلات) حتى تقوم خدمة شرعية فى هذا الهيكل .
ويحكى يوسيفوس فى كتابه "خراب الهيكل" قصة "برنيكى" اليهودية التى صادقت بكل ما لديها من حيل أنثوية القائد "تيطس"إبن الإمبراطور "ﭬاسباسيان"- عندما تركه والــــــده فى فلسطين كقائد للقوات الرومانية ، ليتولى هوعرش الإمبراطورية الرومانية .
وتقول قصته أنها إشترطت عليه لكى تسمح له بما يطلبه منها أن يحتفظ لها بتابوت العهد مهرآ ، والواقع أنها كانت مدسوسة عليه من الكهنة حتى يضمنوا إمكانية بقاء الديانة اليهودية لو تحطم الهيكل ، وقد كانوا كما رأينا فى وضع خطير ومدينتهم وهيكلهم مهددين بالفناء .
ويستمر يوسيفوس فى قصته ليسرد لنا أن تيطس قبل عملية الخراب الأخيرة وقبل إقتحام الهيكل جاءته أخبار بعدة مواجهات عسكرية يعانى منها والده(الإمبراطور ﭬاسباسيان) 
 فى عاصمة الإمبراطورية "روما" فترك قيادة الجيش لأحد الأمراء من القادة وهو ( كرنيليوس) وأصدر له أمرآ مشددآ بحماية تابوت العهد حتى لو لم يتمكن من التحكم فى الجنود وقد كانت معنوياتهــم فى أشدها فهم أولآ :- متغيبون عن ديارهم طوال مدة الحصار الذى زاد عن سنتين ويريدون إنــــهاء المهمة ، وثانيآ :- كانت أعمال اليهود الماكرة الغير فعالة والتى تدل على ضعفهم قد شحنتـهم غيظآ .
 وبالفعل نفذ "كرنيليوس" أمر القائد إبن الإمبراطور وأنفذ فرقة من العسكر وقت الهــــــجوم أثناء فرار اليهود من الهيكل الذى صارت حوائطه مشتعله ،وأنقذت هذه الفرقة التابوت ، فكافأهم بالسماح لهم بالسفر إلى روما قبل نهاية الحرب لتسليم "تيطس" هذا التابوت ، وبالفـــعل أبحرت بهم سفينة قاصدة السواحل الإيطالية ، لكنها لم تصل ، ولم ينج من ركابها أحد ليخبرنا أين ذهــب التابوت والسفينة وباقى الركاب ؟، هل غرقت فى الطريق وإستقرت فى قاع البحر؟ أم أنها جنحت قبل غرقها إلى طريق آخر ؟ وأين إستقرت ؟ هل فى البحر ؟ أم خرجت إلى المحيط (مثلآ) ؟ لــــقد بحث تيطس بنفسه هذا الأمر بعدما وصل إلى كرسى العرش عام 79 م ولكنه لم يعثر على جواب. 
إن هناك تصويرآ تذكاريآ بالنحت على قوس نصر "تيطس" فى روما وهو موجود صفحة 87 من هذا الكتاب حيث يصور الأسلاب التى حصل عليها من هيكل اليهود ، وتلاحظ أن ليس لـــــــتابوت العهد وجود بينها ، إنه دليل حى على عدم وصوله للإمبراطور فى عاصمة إمبراطوريته .
 
واليوم يخرج علينا كثير من البشر بنظريات مختلفة فمنهم من يقول هو مخبأ تحت صخـــــرة فى موقع الهيكل ؟ ولكنهم لم يتمكنوا من تحديد موقع الهيكل ذاته حتى الآن ، وحتى حائط المــــــبكى ليس من جدران الهيكل بل هو جدار للمنطقة التى أنشأ فيها هيرودس الكبير قصره بجانب الهيكل وهذه المنطقة تضم كلآ من القصر والهيكل معآ ، فلم يعرف أحد موقع الهيكل بالضبط ولا كشــفت الأبحاث صدق هذا الإحتمال (حتى الآن) .
وإدعى يهود الفلاشا أنه مخبأ تحت كنيسة بإسم العذراء فى أثيوبيا ، ولكنه ضرب من الخــــــــيال السقيم الذى يفتقد أى دليل للإقناع .
وقال بعضهم هو موجود فى قاع المحيط أسفل مثلث برمودا فى المحيط الأطلنــــــــــطى حيث تكثر حوادث الغرق وسقوط الطائرات المحلقة فوقه وله تاريخ مأساوى ملىء بالحوادث لهذا السبب.
وهو فكرة تعتبر ضربآ من الخيال ولا تستند إلا على مجرد الظن ، ولا توجد هناك علاقة بين تلــك الحوادث وتابوت العهد ، وأن الحوادث المؤسفة التى حدثت للفلسطينيون عندما إستولــــــوا على تابوت العهد ، كانت بسبب حرمانهم لشعب بنى إسرائيل من العبادة ، حيث أن تابوت العــــــهد هو مركز العبادة ، وأما أن لا تكون الطائرات التى سقطت ، أو البواخر التى غرقت لها علاقة بجريمة مثل سرقة التابوت وحرمان اليهود من عبادتهم ، فهو أمر يجعلنا ننظر إلى هذا الظن نظــــرة من يضربون بالغيب بناء على الأوهام فقد كان من بين ضحايا هذا المثلث أشخاص من مختلف الجنسيات ومن مختلف الديانات ومنهم من كانوا من اليهود ، فلا توجد ثمة رابطة معقولة بين تلك الأحداث وإحتمالية وجود تابوت العهد فى قاع تلك المنطقة .
 
وخرجت علينا جماعة أخرى تقول "إن الله سينزله من السماء لأنه يحتفظ بمثال له هناك" وهــذا تخيل مضحك لم تصرح به نبوة ولم يصدر فى كتب أى تعليم على مر العصور .
وفى النهاية لقد إنتهت وفنيت تلك الأمة من خلال الإمتزاج بين الشعوب فقد صار اليهودى القـادم من روسيا يحمل سمات الشعب الروسى جسديآ أو ﭽينيآ واليهودى الفلاشا القادم من الحبشة يحمل سمات الشعوب السامية المختلطة بالحامية ، وهكذا ....
 فأين أبناء لاوى؟،وأين نسل هارون ليكون هناك رئيس كهنة من بينهم بحسب الشريعة اليهودية المكتوبة فى التوراة؟،وأين التابوت ؟،وكيف يمكن إقامة قدس الأقداس بدون وجود مركزه ؟ ، وكيف يتم تقديس الكهنة بدونه ؟،لقد عرف الكهنة فى زمان خراب الهيكل أن اليهودية لن تقـــوم لها قائمة إذا إختفى التابوت ، فدسوا "برنيكى" على "تيطس" لكن مسعاهم قد خاب فـها هى نهاية العبادة .
إن اليهود اليوم لا يتعبدون ، هم أصحاب الديانة الوحيدة الممنوعة من العبادة ، لأن لا تجـــــــوز العبادة إلا فى الهيكل ، ولا يجوز وجود الهيكل بدون قدس أقداس ورئيس كهنة هارونى وكــــهنة لاويين يقدسهم رئيس الكهنة بذبح ثور ليتم تقديسه بدمه ، ولا يتم هذا الطقس بدون حرق الثــور فى قدس الأقداس أمام التابوت وفق طقس معين ، ليكفر عن نفسه ليكون مؤهلآ لتقديم الذبائـــح لمدة عام كامل راجع لاويين 16 : 11 – 14
 
11«وَيُقَدِّمُ هَارُونُ ثَوْرَ الْخَطِيَّةِ الَّذِي لَهُ وَيُكَفِّرُ عَنْ نَفْسِهِ وَعَنْ بَيْتِهِ، وَيَذْبَحُ ثَوْرَ الْخَطِيَّـــةِ الَّذِي لَهُ،
 12وَيَأْخُذُ مِلْءَ الْمَجْمَرَةِ جَمْرَ نَارٍ عَنِ الْمَذْبَحِ مِنْ أَمَامِ الرَّبِّ، وَمِلْءَ رَاحَتَيْهِ بَخُورًا عَطِرًا دَقِيـــــــقًا، وَيَدْخُلُ بِهِمَا إِلَى دَاخِلِ الْحِجَاب 13وَيَجْعَلُ الْبَخُورَ عَلَى النَّارِ أَمَامَ الرَّبِّ، فَتُغَشِّي سَحَابَةُ الْبَخُـــــــورِ الْغِطَاءَ الَّذِي عَلَى الشَّهَادَةِ فَلاَ يَمُوتُ. 14ثُمَّ يَأْخُذُ مِنْ دَمِ الثَّوْرِ وَيَنْضِحُ بِإِصْبَعِهِ عَلَى وَجْهِ الْغِــــطَاءِ إِلَى الشَّرْقِ. وَقُدَّامَ الْغِطَاءِ يَنْضِحُ سَبْعَ مَرَّاتٍ مِنَ الدَّمِ بِإِصْبَعِهِ.
ولا بد أن يتكرر طقس الذبائح هذا بصفة دورية عبرانيين 9 : 11 - 14
11وَأَمَّا الْمَسِيحُ، وَهُوَ قَدْ جَاءَ رَئِيسَ كَهَنَةٍ لِلْخَيْرَاتِ الْعَتِيدَةِ، فَبِالْمَسْكَنِ الأَعْظَمِ وَالأَكْمَــــــــــلِ، غَيْرِ الْمَصْنُوعِ بِيَدٍ، أَيِ الَّذِي لَيْسَ مِنْ هذِهِ الْخَلِيقَةِ،
 12وَلَيْسَ بِدَمِ تُيُوسٍ وَعُجُول، بَلْ بِدَمِ نَفْسِـــــهِ، دَخَلَ مَرَّةً وَاحِدَةً إِلَى الأَقْدَاسِ، فَوَجَدَ فِدَاءً أَبَدِيًّا. 13لأَنَّهُ إِنْ كَانَ دَمُ ثِيرَانٍ وَتُيُوسٍ وَرَمَادُ عِجْلَةٍ مَرْشُوشٌ عَلَى الْمُنَجَّسِينَ، يُقَدِّسُ إِلَى طَهَارَةِ الْجَسَدِ، 14فَكَمْ بِالْحَرِيِّ يَكُونُ دَمُ الْمَسِيحِ، الَّذِي بِرُوحٍ أَزَلِيٍّ قـَدَّمَ نَفْسَهُ ِللهِ بِلاَ عَيْبٍ، يُطَهِّرُ ضَمَائِرَكُمْ مِنْ أَعْمَال مَيِّتَةٍ لِتَخْدِمُوا اللهَ الْحَيَّ!
 وأين سلالة داود الملك ليخرج من نسلها ملكآ .
 لقد إنتهت الأمة الإسرائيلية وإنتهت مراسيم وطقوس ديانتهم 
 ولم يتبقى منها سوى التــــــعاليم والنبوات الصالحة للكنيسة فى العهد الجديد .
وهذه هى الخلاصة.
التاريخ المتوازى لبنى إسرائيل مع الأمم المجاورة
ملحوظة: فى حالة الإختلاف بين المؤرخين وضعنا التاريخ وكلمة أو ثم التاريخ وفق مدرسة أخرى للتأريخ
1- النشأة حتى دخول أرض كنعان
 


بلاد ما بين النهرين
منطقة فلسطين أثريآ
تاريخ شعب إسرائيل
مصـــر
الأسرة الأولى فى بابل قبل 1894 – 1595 ق م
حمورابى قبل 1792 – 1750 ق م
مدخل العصر البرونزى الوسيط من 2200 – 1950 ق م
العصر البرونزى الوسيط من 1950 – 1550 ق م
قبل 4000 – 2000 ق م أحداث تكوين الأصحاح الأول حتى الأصحاح 11
إبراهيم من 2000 إلى 1850 ق م
إسحق من 1900 إلى 1750 ق م
يعقوب من 1800 إلى 1700 ق م
يوسف من 1750 إلى 1650 ق م
المملكة الوسطى:
الأسرة الحادية عشر من 2134-1991 ق م
الأسرة الثانية عشر من 1991 – 1786 ق م
حكم الهكسوس من قبل 1710 -1570 ق م

العصر البرونزى المتأخر ( الحقبة الأولى) من 1550 – 1400 ق م




العصر البرونزى المتأخر (الحقبة الثانية: الجزء الأول منها ) 1400 – 1300 ق م









العصر البرونزى المتأخر الحقبة الثانية: الجزء الثانى فيها) 1300 – 1200 ق م
بنو إسرائيل فى مصر
المملكة الحديثة:
الأسرة الثامنة عشر من 1570 – 1303 أو 1319 ق م
تحتمس الثالث 1490 – 1437 أو 1515 – 1462 ق م
أمينوفيس الثالث 1390-1353 أو 1405 – 1368 ق م
( إخناتون) أمينوفيس الرابع من 1361 – 1345 أو 1376-1360 ق م
الأسرة التاسعة عشر من 1303 – 1200 أو 1319-1214 ق م
رمسيس الأول 1303 – 1302 أو 1319- 1318 ق م
سيتى الأول 1302 – 1290 أو 1318 – 1304 ق م

عصر الحديد 1200 – 970 ق م
نظريات مختلفة حول تاريخ الخروج 1280 ق م أو 1652 ق م أو 1324ق م  أو 1240 ق م أو 1640 ق م
إسرائيل يعبر الأردن  1240 أو 1284 ق م
عصر القضاة 1220 – 1050 أو  1045  ق م
دبورة وباراق 1125 أو 1169 ق م
عالى القاضى 1165 أو 1169–1075 أو 1059ق م
صموئيل 1075 أو 1059– 1035 أو 1019 ق م
المملكة الحديثة:
رمسيس الثانى من 1290 – 1224 أو 1304 – 1238 ق م
ميرنبتاح
1224 – 1215 أو 1238 -1229 ق م
عصر قلاقل وعدم إستقرار من 1220 أو 1234 حتى 1193 أو 1214
الأسرة العشرين
سيتى ناخت + رمسيس الثالث عشر فى نفس الوقت من 1193 – 1085 ق م

عصر المملكة الإسرائيلية الموحدة ومجاوراتها

آرام وفينيقية
المملكة الإسرائيلية الموحدة
مصــــــر
هدد عزر ملك صوبا 990 = 965 ق م
توعى ملك حماة 980 ق م
حيرام الأول ملك صور 979 أو 978 – 945 أو 944 ق م 
شاول 1050 أو 1045– 1011 أو 1010  ق م
داود 1011 أو 1010 – 971 أو 970 ق م
سليمان 971 أو 970– 931 أو 930 ق م
الفترة المتأخرة :
الأسرة الحادية والعشرون 1085 – 945 ق م
فراعنة ضعفاء
سوسينيس الأول - امينوب – سيامون – سوسينيس الثانى
الأسرة الثانية والعشرون
945 – 716 ق م
شيشنق (شيشق) الأول 945 – 924 ق م

عصر المملكة المنقسمة إلى مملكة إسرائيل ومملكة يهوذا ومجاوراتهما 
حتى عصر السبى لبابل 

آشور
دمشق وصور
مملكة إسرائيل
مملكة يهوذا
مصـــر













آشور ناسيربال الثانى 883 – 859  ق م 
شلمناصر الثالث 
859 – 824 ق م
معركة كركر 
853 ق م
























تغلاتفلاسر الثالث  742 ق م – 727 ق م








شلمناصر الخامس 727 ق م – 722 ق م



سرجون الثانى  722 ق م – 705 ق م

سنحاريب 705 ق م – 681 ق م




آسرحدون 681 ق م – 669 ق م 
آشوربانيبال 
669 ق م – 627 ق م 






سقوط نينوى 612 ق م 
نهاية آشور 
609 ق م – 608 ق م 
بابل
نابوبلاصر 
626 ق م – 605 ق م 
نبوخذنصر الثانى 
605 ق م – 562 ق م
رصين:قبل 955 – 925 ق م
حزيون:قبل 925 – 915 ق م
تابريمون:915 – 900 ق م
بنهدد الأول إبن تابريمون:900 – 860 ق م
إيشبعل الأول ملك صور :898 أو 897 – 866 أو 865 ق م







إما : بنهدد الثانى من 860 – 843 ق م وأطلق عليه الملك آخاب خطأ على أساس أنه هدد نيريرى
أو : بنهدد الأول إبن تابريمون هو الذى أطلق عليه آخاب خطأ هدد نيريرى
حزائيل
 843 – 796 ق م






بنهدد الثانى والثالث 796 – 770 ق م
تحت حكم يربعام الثانى ملك إسرائيل 770 ق م – 750 ق م
رصين 750 ق م – 732 ق م
سقوط دمشق بواسطة تغلاتفلاسر الثالث 732 ق م
يربعام الأول:931 أو 930 -910 أو 909 ق م
ناداب :من 910 أو 879– 909 أو 908 ق م
بعشا:909 أو 908 ق م  – 886 أو 885 ق م
إيله: 886 أو 885 ق م – 884 أو 883 أو 885 ق م
زمرى7 أيام فقط ثم عمرى بعده
تبنى 885 أو 884 ق م – 880 أو 879 ق م
عُمرى 885 أو 884 ق م – 874 أو 873 ق م
آخاب 874 أو 837 ق م – 853 أو 852 ق م
أخزيا  853 أو 852 ق م – 852 أو 851 ق م
يورام852 أو 851 ق م – 841 أو 840 ق م
ياهو 841 أو 840 ق م – 814 أو 813 ق م
يهوآحاز 814 أو 813 ق م – 798 أو 797 ق م
يوآش 798 أو 797 ق م – 782 أو 781 ق م
تحالف من 793 أو 792 ق م
يربعام الثانى 782 أو 781 ق م – 753 ق م
زكريا 753 - 752 ق م
شلوم 752 ق م
مناحيم 752 ق م – 742 أو 741 ق م
فقحيا 742 أو 741 ق م – 740 أو 739 ق م
فقح 740 أو 739 ق م – 732 أو 731 ق م
هوشع  732 أو 731 ق م – 723 أو 722 ق م
سقوط السامرة
رحبعام : 931 أو 930 – 913 أو 912 ق م
شيشق يغزو فلسطين 925 ق م
أبيا أو أبيام: 913 أو 912– 911 أو 910 ق م
آسا: 911 أو 910 – 870 أو 896 ق م





ملك بالتحالف مع الآراميين ضد إسرائيل من 873 أو 872 ق م
يهوشافاط: 870 أو 869 ق م –تحت ظل الإتحاد مع إسرائيل حتى 848 أو 847 ق م
إتحاد جديد من 853 ق م
يهورام 848 أو 847 ق م تحت ظل الإتحاد – 841 أو 840 ق م
أخزيا:841 أو 840 ق م تحت ظل الإتحاد
عثليا 841 أو 840 ق م  تحت ظل الإتحاد مع إسرائيل – 835 أو 834 ق م
يوآش 835 أو 834 ق م تحت ظل الإتحاد مع إسرائيل   – 796 أو 795 ق م
أمصيا 796 أو 795 ق م – 767 أو 766 ق م
إتحاد فى 791 أو 790 ق م
عزيا نائبآ عن الإتحاد 
791 أو 790 ق م -740 أو 739 ق م
إتحاد فى 750 ق م
وفى 744 أو 743 نائب عن آشور
يوثام:740أو 739 نائبآ عن اشور -  732 أو 731 ق م  إنفصم الإتحاد   735 ق م
آحاز 732 أو 731 ق م منفردآ بالسلطة– 716 أو 715 ق م
حزقيا تابع لآشور 716 أو 715 ق م – 687 أو686 ق م





منسى تابع لآشور 687 أو 686 ق م – 642 أو 641 ق م
آمون 642 أو 641 ق م – 640 أو 639 ق م
يوشيا 640 أو 639ق م – 609 أو 610ق م
يهوآحاز 609 أو 610ق م


يهوياقيم609 أو 610ق م – 597 ق م
يهوياكين 609 أو 610ق م – 597 ق م
معركة قرقميش دانيال وأصحابه تم أسرهم لبابل  605 ق م


  




أوسركون الأول : 924 – 889 ق م



تاكيلوت الأول: 819 – 867 ق م











أوسركون الثانى:  867 – 839 ق م

























شيشنق الرابع 763 – 727 ق م










أوسوركون الرابع 727 ق م – 716 ق م 

الأسرة الخامسة والعشرون 
715 ق م – 664 ق م 
شباكو أو شبكحا
715 ق م – 702 ق م 
شيبتيكو أو شيبتاكا
 702 ق م – 690 ق م 
طهرقا أو تريهاكا
 690 ق م – 664 ق م 
تانوتامانى أو تانوتامين
 664 ق م – 657 ق م 
الأسرة السادسة والعشرون 
664 ق م – 610 ق م 
بسماتيك الأول 
664 ق م – 610 ق م 
نخو الثانى 
610 ق م – 505 ق م 



بقية مملكة يهوذا ومجاوراتها
حتى عصر السبى

بابل
بقية مملكة يهوذا
مصــر
إذلال يهوياكين فى بابل من 10 : 15 سنة بواسطة نبوخذ نصر 595 ق م – 570 ق م
آبل مردوخ أو مردوخ الشرير 562 ق م – 560 ق م
رد إعتبار يهوياكين بواسطة آبل مردوخ 562 ق م
نيرىجليسار560 ق م
لاباشى مردوخ556 ق م
نابونيدس( بلطشاصر فى بابل)556 ق م – 539 ق م
سقوط بابل 539 ق م
يهوياكين  610ق م أو 599 أو 597ق م 
سبى يهوياكين لبابل وإستيلاء نبوخذ نصر على أورشليم 
599 ق م أو 597 ق م
صدقيا يحكم بأمر بابل 599 أو 597 ق م – 588 أو 587 ق م
عصر الحديد الثالث 550ق م – 330 ق م
بسماتيك الثانى 595 ق م – 589 ق م
أبريس (خوفرا) 589 ق م – 570 ق م
أمازيس ( احمس الثانى)570 ق م 525 ق م

عصر ما بعد السبى

الإمبراطورية الفارسية
اليهودية
كورش 539 – 520 ق.م 



قمبيسوس ( قمبيز) 530 –  522  ق. م



داريوس الأول 522 – 486 ق.م
كساركس الأول ( أحشويرش) 486 – 465 \ 64 ق.م
أرتحشتا الأول 464 – 423 ق.م
داريوس الثانى نوثوس 423 – 404 ق.م
أرتحشتا الثانى منيمون 404 – 359 ق.م
أرتحشتا الثالث أوخوس 359 \ 358 – 338 \ 337 ق. م
أرسيس 338\ 337 ق. م
داريوس الثالث كودومانوس 336 \ 331 ق. م
الإسكندر الأكبر المقدونى 331 – 323 ق. م


زربابل وشيشباصر وآخرين عادوا إلى أورشليم 538 ق. م
بداية إعادة بناء الهيكل 537 ق.م
إستئناف إعادة البناء 520 ق.م
إتمام إعادة البناء فى 3 آدار ( يوافق 10 مارس حاليآ ) 516 ق.م
ذهاب عزرا إلى أورشليم 458 ق.م


نحميا فى أورشليم 445 – 433 ق.م

فترة ما بين العهدين 

سوريا
مصر

سلوقس الأول ( نيكاتور) 312 – 281 ق. م
أنطيوخوس الأول (سوتير) 281 – 261 ق. م
أنطيوخوس الثانى (ثيوس) 261 – 246 ق. م
سلوقس الثانى 246 – 226\225 ق. م
سلوقس الثالث (سوتير) 226\225 -223 ق. م
انطيوخوس الثالث ( الكبير) 223 – 187 ق. م
سلوقس الرابع 187 – 175 ق. م
أنطيوخوس الرابع ( أبيفانيس) 175 – 163 ق. م
أنطيوخوس الخامس 163 – 162 ق. م
ديميتريوس الأول 162 – 150 ق. م
 أنطيوخوس السابع (سيداتيس) 139\138 – 129 ق. م
بطليموس الأول ( سوتير) 323 \ 305 – 282 ق. م
ضم بطليموس الأول منطقة اليهودية لحكمه 320 ق. م
بطليموس الثانى ( فيلاديلفوس) 285\282 – 246 ق. م
بطليموس الثالث ( إيورجيتيس) 246 – 222 ق. م
بطليموس الرابع (فيلوباتير) 222 – 205 ق. م
بطليموس الخامس ( أبيفانيس) 204 – 180 ق. م
إستعادة فلسطين من الحكم المصرى لها 198 ق. م –63 م



اليهودية
المكابيين ( الحشمونيين ) فى يهوذا 167 – 40 ق. م
شن متاثيا للثورة فى مودين 167 ق. م
يهوذا المكابى 166 – 162 ق. م
يوناثان المكابى 160- 143 ق. م
سمعان المكابى 143 – 135 ق. م
يوحنا هيركانوس الأول 135 – 104 ق. م
أرسطوبولس الأول 104 \ 103 ق. م
ألكسندر ينايوس 103 – 76 ق. م
الملكة سالومى أليكساندرا 76 – 67 ق. م
هيركانوس الثانى وأرسطوبول الثانى 67 – 40 ق. م
تأسيس بومبى لروما 63 ق. م
تعيين هيرودس حاكمآ على اليهودية بواسطة روما 40 ق. م
حكم هيرودس 37 – 4 ق. م
فترة كتابة مخطوطات البحر الميت 150 ق. م – 70 م

فترة العهد الجديد

أثناء تجــــــسد الرب يســـــوع والعصر الرســـــــولى
فى فلســـــــــــــــــــطين
الأباطــــــرة الرومـــــان
ميلاد الرب يسوع 8 – 7 ق. م
معمودية المسيح
 29 م
الفصح فى أورشليم
 ( يو 2 : 13 ) 30 م 
(ديسمبر- يناير)
 يسوع فى السامرة(يو4 : 35) 30-31 م
(عيد خيمة الإجتماع)يسوع فى أورشليم(يو5 :1) 31 م
(الفصح)
 إشباع الخمسة الاف (يو6 :4 )32 م
(عيد التكريس)
 يسوع فى أورشليم (يو 10 : 22 ) 32 م
(عيد الفصح)
 صلب وقيامة الرب يسوع 33 م
إيمان بولس ومعموديته
 34 \ 35 م
اول زيارة لبولس إلى أورشليم
 37 \ 38 م
-----------------------------------------------------
مجاعة أنطاكية
  45 م
بداية الرحلة الأولى لبولس الأولى
 46 \ 47 م
المجمع الرسولى الأول فى أورشليم
 48 م
بداية الرحلة الثانية لبولس الرسول
 48 – 51 م
بولس يبشر فى كورنثوس 50 م
---------------------------------------------------
بداية الرحلة الثالثة لبولس الرسول
 53 م
بولس يمكث فى أفسس
 54 -57 م
الرحيل لترواس57 م
المقابلة مع تيطس فى أوربا
 58 م
بولس فى مكدونية وإخائية
 58 – 59 م
عودة بولس إلى أورشليم
 59 م
الحبس فى قيصرية
 59 – 61 م
الذهاب إلى المحاكمة أمام قيصر فى روما
 61 م 
الوصول لروما
 62 م
السجن فى روما
 62 – 64 م 
إستشهاد يعقوب أخا الرب
 ( أسقف أورشليم) 62 م
-------------------------------------------------------



سقوط أورشليم وطرد اليهود منها 70 م



هيرودس الكبير ملك اليهودية     37 – 4 ق. م
أرخيلاوس
 على اليهودية 4 ق. م – 6 م
هيرودس أنتيباس
 على الجليل 4 ق. م 39 م 
هيرودس فيلبس4 ق. م- 34 م
 
بيلاطس البنطى
 واليآ رومانيآ 26 م- 36 م
----------------------
هيرودس أغريباس
 ملك على اليهودية 41 – 44 م
هيرودس أغريباس الثانى حاكمآ على المنطقة الجنوبية 50 – 93 م
------------------------
فيلكس الوالى الرومانى 52 – 60 م






فستوس الوالى الرومانى 60 – 62 م


------------------------






أوغسطس 27 ق. م – 14 م 
طيباريوس
 14-37 م
كاليجولا37-41 م






-----------------------
كلاوديوس
 41 – 54 م





-----------------------
نيرون
 54 – 68 م










-----------------------
جاليبا 68 – 69 م
أوثو 69 م 
ﭬيتيليوس
 69 م
ﭬـاسباسيان 69 – 79 م
تيطس
 79 – 81 م



  
أهم المراجع

1- الكتاب المقدس (نسخة الـﭬان دايك) .
2-
 B.Davidson,The Analytical Hebrew&Chaldee Lexicon,
3- T.S.Green,Greek&English Lexicon
4- Jos., Contra Ap.1.194
5-
 Jos.,Ant,XII-XIV.
6- " Josephus, "the destruction of the Temple
8- عزت زكى"الدكتور" . "فلسطين فى زمن المسيح". ترجمة عن الجزء السادس من تاريخ يوسيفيوس. الناشر لجنة النشر لجمعية خلاص النفوس . 1969 . القاهرة .
9- مارثا روى "الدكتوره" . "محاضرات فى تاريخ الكنيسة ". كلية اللاهوت الإنجيلية عام 1970-1971
10- F.F.Bruce, Christianity under Claudius , BJRL,XLIV,1961-62 .  
11--W.F.Albright,"The Archaeology of Palestine , 1954.
12- R.G.Bratcher,"Weights,Money,Measures&Times,The Bible Translaors,X,4,1959
13 - J.Albright "History of Israel" 1959
14- . E.L.Ehrlich,A Concise History of Israel,1962
15- John Bright, A History of Israel,1960.
16- W.O.E.Oesterleyand T.H.Robinson,A History of Israel,Vol II
H.M.Orlinsky,Ancient Israel,1954- 17
18- J.A.Montgomery&H.S.Gehman,The Books of Kings,ICC,1951
19- H.W.F.Saggs,"The greatness the was Babylion"1962.
20- A.Alt,Das Grossreich Davids-Kleine Schriften zur Geschichte des Volkes Israel,II.
21 - H.L.Ellison, N.E.B, his article" Judah",pp666-670.1976.
22 - H.M.Orlinsky,Ancient Israel,1954
23 - W.R.Framer,Maccabees,Zealots andJosephus,1956
24 - G,Ricotti,History of Israel,1955
25 - A.F.Walls,N.B.D,his article "Maccabees".
 26 - E.Bickerman,The Macabees,1947.
27- A.N.Sherwin-White,Roman Society and Roman Practice,1963.
28 - F.E.Adcock,Roman Political Ideas and Practice,1959
29 - A.H.M.Jones,Studies in Roman Government and Law, 1960
30 - M.Rostocvtzeff, The Socialand Economic History of the Roman Empire,1957.
31 - F.J.Foakes-Jackson, Peter,Prince of Apostles., 1927

تقارير مجموعات علمية

D.Winton Thomas,DOTT,1958. -32
J.B.Prichard,ANET2,1955.-33
DUJ,pp259-263;AHL,pp197-198,209-211-34
Palastinajahrbuch,XXX,1934.-35
JTS(NS),III,1952.-36
Dio Cassius " History Lx.6-37
The holy Land , Antiquity and Survival , II 2/3-38
Document from old testament Times , 1958-39